full screen background image
   الأحد 29 نوفمبر 2020
ر

خميس السلطاني صاحب مشروع الفضاء الترفيهي العائلي “ليالي بن عروس” يدعو البلدية الى التراجع عن فكرة افتكاكه منه

اليوم توجهت “التيماء” الى كدينة بن عروس من الضاحية الجنوبية لتونس والتقت كهل الخمسين خميس السلطاني، وهو مواطن يستميت بشرف من اجل لقمة العيش، خموس كما يدعوه أبناء منطقته ببن عروس محب للحياة، حول مصبا للفضلات  الى فضاء ترفيهي للأطفال والكبار يرتاده كل أهالي الضاحية الجنوبية وغيرهم نظرا لافتقار المنطقة لأماكن ترفيهية.

مشروعه “ليالي بن عروس: الفضاء العالي الخاص به حاكته انامله بكل شرف وحب، كل هذه الألوان والاشكال المحب لها ابتكرها وابتكر كل أنواع الارجوحات والالعاب المخصصة للأطفال والكبار كما جاء على لسانه في تناغم شيق يبعث على الارتياح ويشجع على الاقبال.

خميس يطلق نداء استغاثة للسلط المعنية خاصة بلدية بن عروس التي شجعته في بداية مشروعه، الان وبعد ان استقر به واحب المكان كما احب المرتادون فضاءه، تريد البلدية استرداده منه وحرمانه من مصدر رزقه الوحيد والذي بذل فيه جهدا مضنيا، وهو المعيل لوالدته المسنة والفاقد لكل سند، هو لا يطلب اعانات فقط اعطاءه فرصة العمل بشرف والذي استنبط طرق السعي اليه بنفسه ودون اللجوء الى المطلبية.

سندس زمال

الشاذلي عرايبية