full screen background image
   الأحد 14 يوليو 2024
ر

وزارة الأسرة تصدر 56 قرارا جديدا في إسناد منحة للتكفّل بكبار السنّ لدى أسر بديلة


ارتفاع عدد المسنين المستفيدين من برنامج الإيداع العائلي لكبار السنّ بنسبة 38 بالمائة
أصدرت وزيرة الأسرة والمرأة والطفولة وكبار السنّ Amel ستّة وخمسين قرارا جديدا في إسناد منحة للتكفّل بكبار السنّ لدى أسر بديلة في إطار برنامج الإيداع العائلي لكبار السنّ.
ويتوزّع كبار السنّ المستفيدون من هذه القرارات الجديدة على ولايات توزر ومنوبة والمهدية وبنزرت وصفاقس وتطاوين وسيدي بوزبد والقصرين.
ويرتفع بذلك عدد المسنين المستفيدين من برنامج الإيداع العائلي لكبار السنّ بنسبة 38 بالمائة حيث تطور من 146 مسن ومسنّة في موفى 2022 إلى 202 حاليّا، مع الإشارة إلى أن 85 بالمائة من كبار السنّ المستفيدين من هذا البرنامج نساء.
وللتذكير فقد تولت الوزارة الترفيع منذ جانفي 2023 في مقدار المساعدة المسندة للأسرة الكافلة للمسن المعوز من 200 دينار إلى 350 دينارًا شهريّا.
ويعكس قرار الترفيع في هذه المنحة الشهريّة المراهنة على آليّة الإيداع العائلي لكبار السنّ التي خصصت لها الوزارة اعتمادات هامة تفوق قيمتها 2.6 مليون دينار خلال سنوات المخطط التنموي 2023-2025 .
وتسند وزارة الأسرة والمرأة والطفولة وكبار السن مساعدة ماديّة للأسرة الكافلة لمسنّ المعوز شهريا قصد التشجيع على التكفل بمسنين يتجاوز عمرهم 60 سنة فاقدين للسند العائلي من قبل أسر بديلة وتعزيز الآليّات الضامنة لرعاية المسنات والمسنين في محيط عائلي طبيعيّ يحفظ كرامتهم ويضمن سلامتهم الصحيّة والبدنيّة وتوازنهم النفسي والعاطفي ويحقّق مصلحتهم الفضلى، باعتبار أن الايواء المؤسساتي يكون الحل الاستثنائي والأخير الذي يتمّ اللجوء إليه لحماية كبير السن في صورة انعدام حلول بديلة.