full screen background image
   السبت 18 مايو 2024
ر

4 أفلام تونسية في الدورة 32 من مهرجان البوابة الرقمية للفيلم القصير الدولي بعنابة

انتظمت مؤخرا بمدينة عنابة الجزائرية فعاليات الدورة 32 من مهرجان البوابة الرقمية للفيلم القصير الدولي وذلك بمشاركة 20 دولة من مختلف دول العالم بثلاثين فيلما لتتوّج فعاليات هذا المهرجان بعقد إدارته باشراف المخرج دليل بلخودير مدير ومؤسس المهرجان اتفاقية أبرم اتفاقية جديدة فريدة نوعها مع السينما الصينية وبالتحديد مع مهرجان بكين Beijing International Children’s Film Festival وبهدف تبادل الخبرات بين المهرجانين و الترويج للسينما الجزائرية في جمهورية الصين الشعبية و التعريف بالمخرجين الجزائريين والتعريف بالسينما الصينية وأعلامها و تنظيم دورات تكوينية في مجال صناعة الأفلام و لاسيما الأفلام التحريكية لصالح المخرجين الجزائريين الشباب،كما ستكون الفرصة سانحة لدعوة أعضاء لجنة الانتقاء والهيئة المنظمة للمهرجان و هيئة الاختيار الخاصة بمهرجان البوابة الرقمية للفيلم القصير الدولي و لجنة التحكيم للمشاركة في لجان مهرجان بكين إلى جانب إجراء لقاءات مكثفة سواء عن طريق تقنية التحاور عن بعد أو حضوريا لتنشيط المشهد الثقافي و النهوض بالفن السابع و صناعة الأفلام و نشر ثقافة الصورة بين الشباب وصولا إلى انتاجات سينمائية مشتركة صينية جزائرية
وقد شاركت تونس في هذه الدورة بأربعة أفلام وإسبانيا بثلاثة أفلام في حين شاركت كل من من الجزائر و روسياو قرغيزستان و الهند و إيطاليا بفيلمين اثنين و تنافس كل من لاتفيا و أوزباكستان و العراق و باكستان و موريتانيا و اليونان وإيرلندا و فرنسا و مصر و جيورجيا و الولايات المتحدة الأمريكية و الأرجنتين والبرازيل بفيلم واحد من كل دولة.
وتسجّل هذه الدورة مشاركة كل من قرغيزستان ولاتفيا لأول مرة منذ تأسيس المهرجان إذ عرف هذا الأخير تهافتا كبيرا وتزايد عدد الراغبين في المشاركة وخوض غمار المنافسة في إطار تظاهرة رغم كونها ” تظاهرة افتراضية” إلا انها حققت نجاحا كبيرا وحضورا متميزا بين مختلف المهرجانات بفضل مصداقيتها وتمكنت من فتح آفاق شاسعة للسينما الجزائرية مع أهم المنصات الدولية.
وقد اختارت لجنة الانتقاء بهذا المهرجان 15 فيلما قصيرا منها فيلم” EDICIUS” للتونسي أمير بلحاج صالح في حين بلغت الأفلام المشاركة في الدورة 32 من المهرجان 32 منهم فيلم” EDICIUS” للتونسي أمير بلحاج صالح والفيلم التونسي “جرعة أمل”لغازي الزاوش و”حلمة” للتونسي حسام تقية وفيلم””The EYE OF A STRANGER للتونسي محمد أمين خضر
وشهد المهرجان تتويج فيلم: ” HUCDAṚDAM ” للجزائري سمير شمر بالجائزة الكبرى للدورة وتحصل فيلم” From one Rabbit” لـ” Gleb Kuchinskij” من لاتفيا على جائزة أحسن إخراج في حين تحصّل فيلم ” Don’t look inside “للاسباني Bernat Vilella على جائزة لجنة التحكيم وتحصّل فيلم “فلّة”للجزائري عطية بلال على جائزة أحسن سيناريو كما تم التنويه بأفلام ” Eigengrau ” لـ” Nikita Zarazhevsky “من روسيا و”الدمية”للعراقي عماد الزرقاني و” ” Vacanze sul meschio ” للايطالي ALESSIA TOFFOL ومن بطولة الممثّل الشهير لويس فيرنانديز دي إيربي
جدير بالذكر انه خلال اختتام المهرجتان أعلنت إدارته عن فتحها للموقع الكتروني لمجلة “سينيماغ” الدولية الالكترونية بالتزامن مع عيد ميلاد السينما العالمية المصادف لـ 28 ديسمبر من كل سنة كمولود ثقافي فني هام يعنى بالفن السابع ويختص في مجال الأفلام القصيرة ليسلط الضوء على كل ما يتعلق بعالم الفن السابع المتميز.

منصف كريمي