full screen background image
   الأحد 14 يوليو 2024
ر

مهرجان “نوّار الملح” يُهدي مسرحية “عائشة 13” لأبناء باب سعدون والأحياء الشعبية المتاخمة للعاصمة

تابع عُشّاق الفنّ الرابع مساء السبت 26 أوت 2023 بفضاء مسار في باب سعدون بالعاصمة عرض مسرحية “عائشة 13″، ضمن العروض المجانيّة في برنامج الدورة الأولى من مهرجان “نوّار الملح” المُؤَسّس بمبادرة من وزارة الشؤون الإجتماعيّة لتقريب الثقافة والفنون من أبناء الطبقات الإجتماعية ضعيفة الدخل وذوي الإحتياجات الخصوصيّة وأبناء مراكز الإدماج التابعة للوزارة.

وينهل طرح المسرحيّة التي عُرضت بفضاء مسار كتكريم له بعد احتضانه المشروع المسرحي والتمارين الأساسيّة، من فلسفة مهرجان “نوّار الملح”، وهو طرح تتبّناه وزارة الشؤون الإجتماعيّة، يقوم على انحياز واضح للطبقات الضعيفة والكادحة وللفئات المهمّشة والأقل حظّا وحضورا داخل المجتمع، في محاولة لرد الإعتبار لها وإسماع أصواتها المكتومة.

وتدور أحداث المسرحيّة، عن نص لرياض السمعلي وإخراج سامي النصري وآداء لمحمد شعبان ومهذّب الرميلي وهاجر حمودة وميساء ساسي وفوزية بدر وأصالة نجار ومحمد بوزيد ونور قروي، في مصحّة خاصّة للأمراض النفسيّة، وتروي لجمهورها تفاصيل حكاية “عائشة” نزيلة الغرفة رقم “13”، بما يحمله الرقم من دلالات رمزيّة أبرزها كونه نذير شؤم، وتغوص بأحداثها في واقع ومعاناة المرأة في المجتمع وتُلامس خوالجها النفسيّة والمهنية عبر بسط تساؤلات عميقة حول حدود علاقتها بالرجل، وعلاقتها بالراهن السياسي والإجتماعي والثقافي وبالممنوع في المجتمع.

كما تحاول مسرحيّة “عائشة13” تسليط الضوء عن عدّة حقائق مجتمعية تفيد بأن المرأة بقيت على الهامش، في عدّة مستويات على الرغم من تراكم لنضالات حركة نسويّة مدافعة عن المرأة وعن حقوقها.

وتُختتمُ الدورة مساء الأحد 27 أوت في حي الملاّسين بالعاصمة، بعرض “ملاسين ستوري” لبلال البريكي، بعد أن افتُتحت في قرطاج مساء 23 أوت وحطّت رحالها بالكاف وتوزر وبمنطقة العلا في القيروان، وشهدت مواكبة وتفاعلا جماهيريّا وتنويها بجودة العروض ومجانيّة متابعتها.