full screen background image
   الثلاثاء 3 أغسطس 2021
ر

النادي الافريقي: بعثت فرع كرة قدم مصغرة للفتيات هدية للأحباء بمناسبة المئوية

لا يختلف اثنان على أن النادي الافريقي من الفرق العريقة في تونس والتي تراهن على كسب التحديات والارتقاء بالفعل الرياضي في مواكبة التطورات الرياضية العالمية والمراهنة على الطاقات الشبابية الواعدة على غرار البراعم النسائية التي اكتسحت كرة القدم بثبات وتألق، فلم تفوت أسرة النادي الافريقي فرصة الحدث وبعثت فرعا لكرة القدم المصغرة للفتيات وشرعت منذ الأسبوع الفارط 21 نوفمبر 2020 في قبول وانتداب مترشحات مغرمات ومفتونات بكرة القدم ولم يجدن فرصتهن في كشف مواهبهن، وللعب ضمن هذا الفرع الرياضي الذي أراده المشرفون عليه  نواة لفريق صلب يشارك به النادي الافريقي في المحافل الرياضية الوطنية والعربية والدولية.

كان الاقبال في الحصة الأولى والثانية كثيفا وغير متوقعا، تقدمت اليه عدة فتيات تحذقن اللعبة بامتياز على غرار لاعبات شاركن في المنتخب الوطني لكرة القدم النسائية ولاعبات تكونت في أوروبا وأخريات شاركن في بطولات لدول عربية واخريات كن لاعبات في فرق تونسية  استهواهن غرض النادي الافريقي لما يتمتع به من صيت عال على الصعيد التربوي والأخلاقي والرياضي والفني.

وقد أكد رئيس فرع كرة القدم المصغرة بالنادي الافريقي رضا الحاجي أن الهدف من بعث هذا الفرع لكرة القدم المصغرة اختصاص فتيات في هذا التوقيت الذي يتزامن مع مئوية النادي انه مشروع جديد نبثه للأحباء لأن نساء النادي الافريقي من حقهم أن يكون لهن فرع كرة قدم، خصوصا أن هذه الرياضة هي الآن رياضة صاعدة وبدأت تعرف اشعاعا على الصعيد الوطني والدولي، حيث أنه هناك في المستقبل القريب تظاهرات عالمية كبيرة مثل كاس العالم والكاس الغربية للأندية البطلة ستجرى في دبي وكذلك هناك العديد من المشاريع في كرة القدم المصغرة سنعمل على الانخراط فيها، وكما تعلمون أن النادي الافريقي دوما هو سباق في الرياضات النسائية، والتي نرجو التألق والتوفيق فيها.

أما المدرب شكري العلوي الذي يشرف على كبريات رياضة كرة القدم المصغرة بالنادي الافريقي منذ 2015 قال ان الرسميات لتكوين الفريق ستبدأ في الأسابيع القليلة القادمة بعد هذه الاختبارات التي بدأناها منذ أسبوع وقد تقدمت لها مجموعة من اللاعبات الاتي امتحناهن وقبلناهن، وان شاء الله سنواصل اختبار وقبول أخريات لتكوين فريق جيد نراهن عليه، وأتمنى أن تعم كرة القدم النسائية كامل القرق في تونس حتى نعرف بهذه الرياضة الواعدة.

كما رجت عضو جمعية النادي الافريقي نعيمة الورتاني أن يكون التوفيق حليفا لهذا المشروع السبق بالنسبة للنادي الافريقي، كما تأكد على حرصا الشديد على الانضباط لبلوع الأهداف المرجوة لهذه المجموعة والتي ستكون ملازمة لها حتى توفر لها كل أسباب نجاحها وتألقها.

لقاء مع لاعبات مترشحات

حارسة الفريق الوطني النسائي التونسي سناء بلوطي:

كنت العب السنة الفارطة مع نادي القادسية الكويتي، واليوم جئت للاختبار مع النادي الافريقي الذي أتمنى له مستقبلا زاهرا في رياضة كرة القدم المصغرة، وأعتبر أن هذه التجربة ستكون فرصة لعديد اللاعبات اللاتي لم يسعفهن الحظ في ابراز مواهبهن، كما اعتقد انها ستكون تجربة ناجحة وشيقة.

اللاعبة ايمان ماني 21 سنة:

لقد تكونت في رياضة كرة القدم بألمانيا ولعبت في بطولتها ولما عدت الى تونس بحثت كثيرا عن فريق أنشط به، وأخيرا وجدت النادي الافريقي الذي سألعب في صفوفه، وأنا فرحة جدا بأني هنا خاصة بعد قبولي في الاختبار الأول راجية أن أكون سعيدة الحظ بقبولي في هذا الاختبار الأخير. أعتقد أن رياضة كرة القدم النسائية لا تحظى بالاهتمام مثل كرة القدم الرجالية في تونس، لكن هناك تطور وبداية التعويل والاهتمام والتحسين والتشجيع، لذلك أنا متفائلة بمستقبل كرة القدم النسائية في بلدي تونس.

اللاعبة درة فرحات 27 سنة:

أنا ابنة النادي الافريقي أبا عن جد، ابنة باب الجديد، كنت لاعبة قديمة لكرة اليد بالنادي الافريقي، والان جاءتني فرصة اللعب في رياضة كرة القدم التي أحبذها وقد لعبت السنة الفارطة مع فريق أخر وتألقت، هذه السنة أنا سعيدة بهذه الفرصة كي أمارس نشاطي في جمعيتي الام مع صاحباتي وصديقاتي، سأسترجع عديد الذكريات في التي علقت في ذهني بهذا المركب الذي اعتبره بيتي وعائلتي، لقد أفحمتني الأجواء التي وجدتها الان وجعلتني أشكر النادي الافريقي على كل شيء.

الشاذلي عرايبية