full screen background image
   السبت 18 مايو 2024
ر

الساحلين:الدورة الثالثة عشرة لـ “الملتقى الوطني للاديبات الشابات”

بالتعاون مع بيت الشعر بالقيروان و فوج الكشافة معتمر الساحلين وجمعية أدب وفنون بعميرة الحجاج ومعتمدية وبلدية الساحلين والمؤسسة التونسية لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة تنظم دار الثقافة بالساحلين التي تشرف على ادارتها الاستاذة أحلام هاني يومي 4 و5 نوفمبر القادم فعاليات الدورة الثالثة عشرة لـ”الملتقى الوطني للاديبات الشابات”
ويفتتح هذا الملتقى ظهر يوم 4 نوفمبر القادم باستقبال المشاركات والضيوف بفضاء عطية الساحلين ثم افتتاح معرض في الفن التشكيلي بعنوان”سمفونية الحياة “وبمشاركة الفنانات التشكيليات هادية بوخروبة،وفاء بوغزالة وإيمان حامد فافتتاح الملتقى بالترحيب بالحاضرين والضيوف وعرض برنامجه والذي ينتظم تحت شعار “ما يبقى تؤسسه الأديبات الشابات”
ثم تنطلق أشغال جلسة أدبية حول “تقنيات الكتابة الشعرية والقصصية لدى الأديبات الشابات في تونس”وذلك بإدارة الدكتور حمادي الحلاوي ومن خلال مداخلة فكرية بعنوان ” المبادئ الأساسية للملكية الفكرية ، التصرف الجماعي في مجال حقوق المؤلف “يقدمها الاستاذ مهدي النجار تليها مداخلة أدبية بعنوان “خصائص الإبداع في الأدب النسائي التونسي المعاصر” ومن تقديم الدكتورة مفيدة الجلاصي ثم مداخلة أدبية بعنوان “من قضايا القصيدة النسائية الحديثة المجموعة الشعرية:جرح الكمنجات للشاعرة سنية المدوري نموذجا” من تقديم الاستاذ حمادي الحلاوي .
كما يكون الموعد مساء مع أمسية شعرية بمساهمة بيت الشعر بالقيروان بادارة الشاعرة جميلة الماجري وبمشاركة الشاعرات سمية اليعقوبي،راضية البصلي وبسمة المسعي تتخللها مراوحة موسيقية للفنان محمد الأسمر على آلة القانون مع مرافقة غنائية للفنانة شافية الحجري كما يتم إثر ذلك تقديم مجموعة من الاصدارات الادبية لعدد من الشاعرات وفي تنشيط الشاعرة راضية الهلولى وهي “ديوان المنتصف المميت” للشاعرة سيهام شقيريم ومن تقديم الدكتور عمر الامام و ديوان”نبض الريح”للشاعرة هدى حلارة في تقديم للدكتورة مفيدة الجلاصي وديوان” الأنثى في مرآة النبوءة”للشاعرة فتحية جلاد ومن تقديم الأستاذ حمادي الحلاوي وديوان “نبض وسيجارة” للشاعرة رجاء نقارة وفي تقديم للأستاذ شكري المسعي وديوان “ولشبعاد القصيدة”للشاعرة سعاد القرقني وفي تقديم للاستاذ حمادي الحلاوي و ديوان “سكن الليل” للشاعرة ياسمين فندي وفي تقديم للدكتور محمد الدلال لتكون السهرة سهرة فنية تتخللها قراءات شعرية وقصصية حرة خارج إطار المسابقة
ويوم 5 نوفمبر يكون الموعد مع قراءات شعرية وقصصية في إطار المسابقة الأدبية للملتقى وباشراف لجنة التحكيم تتكون بالنسبة الى مسابقة الشعر من الشعراء عبد الحميد بريك ، كمال قداوين وراضية الشهايبي وبالنسبة الى مسابقة القصة تتكون لجنة التحكيم من الاستاذة نبيهة العيسي والدكتورة شيراز دردور والاستاذ محمد الجلاصي ثم تنتظم أشغال ورشة ادبية حول”تقنيات الكتابة القصصية “بإشراف الاديب محمد الجلاصي تليها ورشة حول”تقنيات الكتابة الشعرية”بإشراف الشاعر عبد الحميد بريك ليقدّم إثر ذلك الشاعر الصادق شرف أبو وجدان مداخلة حول” دور مؤسسة ومطبعة الأخلاء في دعم أدب المرأة في تونس”تليها جلسة شعرية من تنشيط الشاعر عبد الحميد بريك ويتداول خلالها على مصدح القراءات شعرية كل من الشاعرات راضية الشهايبي،راضية الهلولي،منى الرزقي وكمال قداوي ليختتم الملتقى بالإعلان عن نتائج المسابقة في القصة والشعر وتكريم المتوجين والمشاركين في فعالياته
منصف كريمي