full screen background image
   الثلاثاء 23 يوليو 2024
ر

وزيرة الأسرة تلتقي الأمينة العامة للجنة الوطنية الأردنيّة لشؤون المرأة

التقت السيّدة آمال بلحاج موسى، وزيرة الأسرة والمرأة والطّفولة وكبار السّنّ، أمس الثلاثاء 26 سبتمبر 2023، على هامش مشاركتها في أشغال المؤتمر الاقليمي حول” المشاركة الاقتصادية للمرأة في الوطن العربي: آفاق وتحديات” الذي ينعقد في العاصمة الأردنيّة عمان، بالسيّدة مها علي الأمينة العامة للجنة الوطنية الأردنيّة لشؤون المرأة لبحث سبل تعزيز التعاون الثنائي وتبادل التجارب في المجالات المتّصلة بالبرامج الموجّهة للأسرة والمرأة.
وتولّت الوزيرة بالمناسبة تقديم أهم البرامج التي أنجزتها الوزارة في مجال التمكين الاقتصادي للمرأة مؤكدة انتفاع 3800 امرأة من البرامج التي نفذتها الوزارة بين أوت 2022 وأوت 2023 منهنّ 276 عاملة فلاحة أطلقن مشاريعهنّ الخاصة، مبيّنة أن برنامج “رائدات” الذي يعتبر من أهم الآليات التي أنجزتها الوزارة لتمكين النساء والفتيات اقتصاديا انتفعت في إطاره 2500 امرأة ومكّن من احداث 4600 موطن شغل لفائدتهنّ بقيمة قروض تناهز 26 مليون دينار. كما أكّدت الوزيرة اتّجاه العمل للترفيع في نسبة النساء رائدات الأعمال في تونس من 10 الى 30 بالمائة.
وأضافت في هذا السياق أن برنامج التمكين الاقتصادي لأمهات التلاميذ المهدّدين بالانقطاع المدرسي مكّن من إحداث 916 مشروعا نسائيا وهو يهدف أساسا للحدّ من ظاهرة الانقطاع المدرسي والقضاء على مختلف أسبابه من خلال مساعدة الأمّهات على توفير مورد رزق وتعزيز قدراتهن على التنشئة السليمة للأبناء في محيط أسري متوازن اقتصاديا.
كما تعرضت الوزيرة إلى برنامج “صامدة” الأول من نوعه وطنيّا وعربيّا والذي يقدّم موارد رزق لفائدة النساء ضحايا العنف لتمكينهنّ اقتصاديّا، مشيرة إلى أن الوزارة تضع على ذمة النساء والفتيات الخطّ الأخضر 1899 الذي يشتغل كامل أيام الأسبوع وعلى مدار ساعات اليوم لتلقي اشعارات العنف وتوفير خدمات الإصغاء والإرشاد والتوجيه لفائدة النساء ضحايا العنف بالإضافة إلى العمل على تعميم مراكز الايواء على كامل ولايات الجمهوريّة.
وبيّنت أنّه في إطار الحماية حرصت الوزارة بالتّنسيق مع وزارة الصّحة على تمكين النّساء ضحايا العنف من الشّهادة الطّبيّة الأوّليّة المعتمدة في إثبات حالات الاعتداء مجّانا وفي ظرف زمني لا يتجاوز 48 ساعة ومهما كان القائم بالعنف لأهميّة هذه الشّهادة باعتبارها مستندا قانونيّا يمكّن النّساء ضحايا العنف من إثبات الضّرر الحاصل لهنّ، معلنة أنه جاري إنجاز دراسة حول الكلفة الاقتصاديّة للعنف ضدّ المرأة مشابهة للدراسة التي تنجزها الأردن للغرض بالتعاون مع منظمة الإسكوا.
وتم الاتفاق، بحضور السيد محمد علي بنحبيّب القائم بالأعمال بالنيابة بسفارة تونس بعمان، على تبادل نتائج الدراستين والنظر في تنظيم ندوة مشتركة بين البلدين لمناقشة مخرجاتها.