full screen background image
   الجمعة 19 يوليو 2024
ر

قرى الأطفال SOS تفتح أبوابها لوسائل الإعلام

تفتح الجمعية التونسية لقرى الأطفال SOS (ATVESOS) أبوابها للصحفيين من خلال تنظيم قافلة صحفية ستنطلق يومي 18 و 19 مارس في قرى الجمعية الأربع و هي (قمرت ، سليانة ، اكودة ، المحرس).و ذلك في إطار استراتيجيتها الاتصالية وانفتاحها على المشهد الإعلامي.
خلال هذه القافلة ، سيستمع الصحفيون وممثلى وسائل الإعلام من خلال المشرفين على القرى لمشاغل هذه الفئة الحساسة و سيعاينون ظروف الإحاطة بمكفولي هذه القرى البالغ عددهم قرابة 2500 من الأطفال والشباب الفاقدين للسند العائلي.
هذه القافلة ، بالإضافة إلى غرضها المتمثل في الإعلام والتوعية بنظام رعاية هؤلاء الأطفال ، لديها في الواقع هدف رئيسي يتمثل في إشراك وسائل الإعلام ، من خلال مسؤوليتها الاجتماعية وكوسائل إعلام شاملة ، في الجهود المبذولة لتحسين رعاية الأطفال وتعبئة الموارد التي تعتمد أساسًا على التبرعات والرعاية.
حيث تسعى الجمعية التونسية لقرى الأطفال لتوعية الفاعلين في المجتمع المدني بأهمية مساهماتهم في ميزانية الجمعية ، والتي تساهم فيها الدولة بنسبة 20 إلى 50٪ ، وتراهن الجمعية على التبرعات لاستكمال باقي الاعتمادات المستوجبة حتى تضطلع هذه المنشأة الاجتماعية والخيرية بأدوارها في توفير الخدمات اليومية للإعاشة والتربية والرعاية الصحية والنفسية والاجتماعية والإدماج لمئات الأطفال والشبّان.
و تجدر الاشارة أن الجمعية تحتاج إلى توفير قرابة 10 ملايين دينار بعنوان السنة الحالية 2023 سيتخصص 4 ملايين دينار منها لتنفيذ مشروع إعادة بناء قرية الأطفال س و س سليانة المتضررة منازلها بسبب انزلاقات أرضية ومشروع ثان لترميم المنازل العائلية بباقي القرى (قمرت وأكودة والمحرس).