full screen background image
   الأربعاء 8 ديسمبر 2021
ر

 جمعية “حنان” تطلق حملتها التوعوية تحت شعار  “حماية الرضاعة الطبيعية: مسؤولية مشتركة”

بمناسبة الاحتفال بالأسبوع العالمي للرضاعة الطبيعية الممتد من 1 إلى‏ 7 نوفمبر 2021، تطلق جمعية حنان للنهوض بالرضاعة الطبيعية حملة توعوية وإعلامية تحت شعار “حماية الرضاعة الطبيعية: مسؤولية مشتركة” وذلك بهدف تشجيع الرضاعة الطبيعية وتحسين صحة الرضع في تونس.

وتهدف هذه الحملة إلى ‏ تعزيز التواصل لزيادة الوعي وتثقيف المواطنين حول فوائد الرضاعة الطبيعية من جهة وتطوير مهارات وقدرات المهنيين الصحيين في مجال الرضاعة الطبيعية من جهة أخرى. كما تكشف الحملة جملة التهديدات والتحديات التي تواجه ممارسة الرضاعة طبيعيا.

كما تسعى الجمعية من خلال هذه الحملة إلى ‏ دعم تطبيق المدونة الدولية لتسويق بدائل حليب الأم والتشريعات الوطنية في هذا المجال بالإضافة إلى ‏ تشريك جل المتدخلين على المستويات الوطنية والجهوية والمحلية من أجل تشكيل تحالفات لدعم وحماية الرضاعة الطبيعية

ولتحقيق هذه الأهداف، تدعو جمعية حنان للنهوض بالرضاعة الطبيعية جميع شركائها الحكوميين وغير الحكوميين وجميع المهتمين والداعمين للموضوع و جموع المواطنين للانخراط  في هذه الحملة والمشاركة في أنشطتها خلال و بعد هذا الأسبوع.

 

والجدير بالذكر أن وزارة الصحة تولي اهتماما كبيرا للرضاعة الطبيعية وذلك عبر القانون 24-83 المؤرخ في 04 مارس 1983 الذي ينص على منع الترويج لحليب العلب واستعماله في أقسام الولادة وذلك إلا بوصفة من الطبيب في بعض الحالات وذلك لضمان صحة الطفل والأم. و قد أكد السيد وزير الصحة على الالتزام بهذا القانون عبر المنشور عدد 46/2021 المؤرخ في 20 أكتوبر2021 و الموجه لكل المؤسسات الصحية العامة و الخاصة، كما تقوم وزارة الصحة كل سنة بتنظيم العديد من الدورات التكوينية لفائدة مهنيي الصحة.

إلا أنّ تعدد العلامات المصنعة للحليب المعلب و نشاطاتها التجارية المكثفة تشكل ضغطا هائلا على العائلات وخاصة الأمهات و بالتالي تؤثر في خياراتهن.