full screen background image
   الأحد 25 أكتوبر 2020
ر

يحمل رسالة على دراجته النارية لرئيس الجمهورية من قابس عن وضعها البيئي الكارثي

قدم محرز الحمروني النقابي والنشط في المجتمع المدني من قابس على دراجته النارية “السكوتير” حاملا رسالة الى الرؤساء الثلاثة، رئيس الجمهورية أولا ورئيس مجلس تواب الشعب ثانيا ورئيس الحكومة ثالثا. جاء محرز بهم بلاده لتقديم صيحة فزع ونداء استغاثة للوضع البيئي الكارثي الذي تمر به قابس ويعتبر ان مدينته مهددة بالفناء والاندثار والانفجار في أي لحظة وهو يحمل معطيات خطيرة وحقائق ووثائق تنبأ بقرب حصول كارثة في قابس يريد تقديمها باسم أبناء بلده للرؤساء الثلاثة لتحميلهم مسؤولية هذه الوضعية.

يدعو محرز الحمروني الذي مل البقاء في تونس بعد قدومه منذ ثلاثة أيام في نداء عاجل الى رئيس الجمهورية لمقابلته وتبليغه الأمانة الثقيلة التي حملها إياه أهله في قابس لهم، ويقول محرز إذا لم يصغ لي أحد ولم أسلم هذه الرسالة، سيكون بالنسبة لي ولأهلي في قابس الوداع الاخير في حال عدم تدخلهم.

الشاذلي عرايبية