full screen background image
   الجمعة 29 مايو 2020
ر
ألمانيا تدعم البلديات التونسية في مجال مكافحة فيروس كورونا المستجد

ألمانيا تدعم البلديات التونسية في مجال مكافحة فيروس كورونا المستجد

 أشرف وزير الشؤون المحلية، لطفي زيتون، صباح اليوم الثلاثاء 19 ماي 2020 بحضور سعادة سفير الجمهورية الفدرالية الألمانية بتونس، السيد أندرياس راينيك والدكتورة ستيفاني هارتر، منسقة مجموعة برامج “الحوكمة والتعاون اللامركزي” بوكالة التعاون الفني الألماني على حفل توزيع معدات لفائدة 41 بلدية، من ولايات نابل، زغوان، سليانة، القيروان، سيدي بوزيد والكاف. ويندرج هذا الدعم في إطار التصدي لجائحة كورونا ومعاضدة مجهود البلديات للتوقي من هذا الفيروس المبادرة ممولة من طرف الوزارة الألمانية للتعاون والتنمية في الميدان الاقتصادي (BMZ) بتنسيق من وكالة التعاون الفني الألماني (GIZ)التي قامت باقتناء كل المعدات الصحية من خلال مشروع “المبادرة للتنمية البلدية” تم اقتناء هذه المعدات لتمكين البلديات من استئناف نشاطها ومن توفير الخدمات للمواطنين من دون أن يكونوا عرضة للخطر خلال هذه الفترة. المعدات الصحية التي ستتلقاها البلديات تتمثل في 1000 وحدة من النظارات الواقية، 500 وحدة من الأحذية الواقية، 500 وحدة من القفازات الواقية لفائدة العمال البلدين. إضافة إلى ذلك، تم اقتناء 250 رشاشة ظهرية سعة الواحدة 20 لتر، 10 مقطورات لتعقيم المباني العامة التابعة للبلدية سعة الواحدة 400 لتر و1000 موزع لمطهر الأيدي لفائدة الموظفين البلدين. تم تمويل هذه المبادرة من قبل الوزارة الألمانية للتعاون والتنمية في الميدان الاقتصادي (BMZ) وتنسيقها من قبل وكالة التعاون الفني الألماني (GIZ) التي قامت باقتناء كل المعدات الصحية من خلال مشروع “المبادرة للتنمية البلدية” بالتعاون مع وزارة الشؤون المحلية، الجامعة الوطنية للمدن التونسية وثلة من المنظمات الناشطة في مجال اللامركزية.