full screen background image
   الأربعاء 28 أكتوبر 2020
ر
مغني الراب Sanfara-التيماء

مغني الراب Sanfara: لا علاقة لي بنقابة الفنانين

 

في اطار فعاليات الدورة 58 من مهرجان “العنب” بقرمباليه وبايقاعات الراب الحماسية التي يعتبرها أغلب الشباب الوجه الفنّي الوحيد الذي يعبّر عن مشاكله وتطلعاته واحلامه، أحيت ثلة من فناني الرّاب حفلا فنيا ساهرا ناجحا مساء الاثنين 19اوت 2019 بمسرح الهواء الطلق بقرمباليه، شارك فيه كل من الفنان  Psyco-M  و Sanfara وLinko و Narco، وقبل العرض كان لنا لقاء مع المغني  sanfara في هذا الحوار:

 رأينا في الكواليس الكثير من الحب والعناق بين زملائك كيف هي علاقة Sanfara بفانني الراب؟

– الحمد لله الأجواء جميلة واغلب علاقاتي جيدة لكن يوجد دائما الجيد و السيئ أينما كان

المشهد عامة كيف هو، خاصة وانتم تستعملون طريقة الكلاش؟

-مبدئيا الكلاش هي ثقافة كل فناني الراب، وانا استعملها كطريقة للرّد حين يستوجب الأمر.

 هل يلتجأ sanfara الى “الكلاش” طمعا في الشهرة؟

-ابدا… شخصيا لا أٌحبّذ هذه الطريقة لكن هنا البعض من الزملاء قد يستعملها كحيله من الحيل لفرض اسمه على الساحة.

كيف تقيّم تطور فن الرّاب من الثورة إلى وقتنا الحاضر؟

-فن الرّاب تطور كثيرا في تونس حيث أصبح مزيجا من موسيقى العالم مثل الجاز والبوب، وهذا ينطبق على الموسيقى بشكل عام.

هل من الممكن مشاهدتك في عمل فني طربي؟

-الحقيقة صعب ولكن لو وجد اقتراح لمال.

ماذا تمثل لك نقابة الفنانين؟

-لا علاقة لي بيها.

لا تعترف بوجود نقابة الفنانين او انت لست فنان؟

-الجمهور هو الحيكم ان كنت فنانا ام لا.

 هل هو موقف شخصي من نقابة الفنانين، ام انت لست بحاجة إلى النقابة؟

-شخصيا كل أعمالي الفنية هي من إنتاجي الخاص، وهي اجتهاد شخصي، ولم يكن لي ايّ دعم مادي من اية جهة، وللتأكيد انّ وجودنا على ركح المسارح هو بطلب من الجمهور، ولو كان الأمر بيدي البعض من النقابة لما اعتلينا منصات المهرجانات.

هل تحلم بالوقوف على ركح قرطاج؟

-قرطاج ليس حلما بالنسبة لي، مهرجان بنزرت هو الحلم والذي قمت بتقديم عرض فيه وهولا يقل أهمية من مسرح قرطاج. ومع هذا لنا قريبا عرض هذا الموسم وذلك يوم 28 اوت 2019. صحبة ثلة من فناني الراب.

ولهى الحسيني