full screen background image
   الخميس 4 مارس 2021
ر

الى متى تتواصل الاستهانة بحياة العاملات‎؟

يتعمد العديد من سائقي الشاحنات ركوب المخاطر وذلك بتعريض حياتهم وحياة غيرهم الي الموت على غرار ما قام به سائق شاحنة إدارية تابعة لوزارة التجهيز من حمل ما يزيد على الخمسة عشر امرأة من عاملات الحظائر والتنقل بهن مسافات طويلة للعمل في ظروف سيئة للغاية غير عابئ بحوادث الطريق ولا مكترث بفرق المراقبة ولا بالبروتوكول الصحي. وخلال توقف الشاحنة بأحد مراكز تقصي فيروس كورونا (فندق الجديد من معتمدية قرنبالية) تبين ان السائق ومرافق وعددا من النساء مصابون وهو ما جعل الفريق الطبي المشرف قام بتوجيه هم الي ضرورة الالتزام بالحجر الصحي الذاتي.

ابو بلال