full screen background image
   الأحد 14 يوليو 2024
ر

اصدارات: كتاب “فرحات حشاد: مقالات سنة 1948” للدكتور الأسعد الواعر توثيق للمحطات التاريخية لتونس من خلال الصحافة المكتوبة

في توثيق تأريخي لعدة محطات من تاريخ تونس وخاصة سنة 1948 صدر مؤخرا الجزء الثاني من كتاب” فرحات حشاد: مقالات سنة 1948″للدكتور الأسعد الواعر وهو عصارة سنوات من العمل المضني حقا والدؤوب لمؤلّفه بين البحث والتمحيص والتدقيق ليجمع بين دفتيه حوالي 120 مقالا كتبها الراحل حشاد سنة 1948 باللغتين الفرنسية والعربية ونشرها بالجرائد الفرنسية والتونسية، وهي أساسا جرائد “ميسّيون” (Mission)، “تونيس سوسياليست” (Tunis socialiste)، “لاجون تونيزي”، (La Jeune Tunisie)، “صوت العمل”.
يشار الى ان الجزء الاول من هذا الكتاب نشر سنة 2014 وهو جزء قد ضمّ 230 مقالا كان قد نشر الكاتب بين سنتي 1938 و1947 ويكتسي الكتاب أهميته من أنه كتاب تجتمع فيه لأوّل مرّة في تاريخ تونس كلّ تلك النصوص الحشادية الخام وقد قام الكاتب بترجمتُها من الفرنسية إلى العربية كما قام بالتعليق عليها توضيحا وقراءة واستقراء تاركا حرية فهمها وتأويلها للباحثين المختصّين ولموم التونسيين والباحثين والمهتمين من خارج تونس.
يذكر ان الجزء الثالث من نفس الكتاب سيصدر قريبا وسيضم مقالات حشاد التي كتبها سنة 1949.
ومؤلّف هذا الكتاب الدكتور الأسعد الواعر هو أستاذ فلسفة التاريخ السياسي بجامعة رقاده بالقيروان وقد اشتغل على نصوص و خطابات حشاد في ما يخص المسائل التي شغلته وهي عديدة جدا حيث كان حشاد يعتني بكل ما يهم سيادة تونس واستقلالها السياسي و تعليمها واقتصادها و تحرر المرأة و العدالة الاجتماعية حيث كان حشاد يعتقد أن لا تحرر سياسي أو اجتماعي أو غيرهما الا بتحرير العامل من الاستغلال الرأسمالي الشنيع.

منصف كريمي