full screen background image
   السبت 20 أغسطس 2022
ر

خاطرة…بقلم لمياء الفالح

كنت أريد كتابة نصّ متناقض… لا تستهويني بدايته، أتشاجر معه في المنتصف و يصالحني في النهاية. كنت أريد كتابة نص وردي تتراقص على وقع أنغامه الفراشات… نص يزدحم بزهور اللوتس والغاردينا والمانوليا وعبّاد الشمس…

نص يهرب بي راكضا نحو الأفق الرّحب لا تثقله سوداوية أو عدمية أو عبثية… نص خال من كل الأسئلة الوجوديّة…

نص معتدل لا تطرّف به ولا انغماس في مثاليات المدرسة الأفلاطونية… كنت أريد كتابة نص لا تعصف فيه أمطار الشمال بما تبقّى من قلبي ولا يتساقط منه دقيق الخريف على الأرضية…

نص غادر المقبرة عن طيب خاطر لا نواح فيه ولا مآتم ولا طقوس دينية بكائية…

نص لا أحزان ولا ذكريات تطلّ من هوامشه ولا حتى خيانات علنية… كنت أريد كتابة نص غجري أناركي خال من كل شيء إلا مني… نص شبيه بزهرة الثلج وقساوة المناخ… نص كشجرة السنديان…كشجرة الصفصاف… لكنني كتبتُ اسمك عِوضًا عن كلّ هذا.