full screen background image
   السبت 20 أغسطس 2022
ر

المرسى: اختتام مؤتمر مشروع I-MIGR 2 للإدماج والهجرة والحوكمة في رواد والمرسى و أريانة

    
انعقد يوم الجمعة 24 جوان 2022 المؤتمر الختامي لمشروع I-MIGR 2 الإدماج والهجرة والحوكمة في رواد والمرسى و أريانة، بتمويل مشترك من الاتحاد الأوروبي من خلال المركز الدولي لتطوير سياسات الهجرة (ICMPD) في إطار برنامج MC2CM، الهجرة من مدينة إلى مدينة في البحر الأبيض المتوسط والتي ينفذها مركز المعلومات والتعليم من أجل التنمية- CIES Onlus فرع تونس. ويضمّ مجموعة من الشركاء الاستراتيجيين من بينهم الاتحاد التونسي للتضامن الاجتماعي UTSS، بلدية رواد، بلدية أريانة وبلدية المرسى، إضافة إلى شركاء آخرين من المجتمع المدني.
سلط المؤتمر الختامي للمشروع الضوء على تحفيز التفكير المشترك في النتائج المتحصّل عليها والتحديات التي تمت مواجهتها خلال تنفيذ المشروع، مؤكّدا أهمية المشاركة والمبادرات الفعالة في ترسيخ مفهوم المدن الشاملة وتعزيز نظام إدارة الهجرة القائم على الحقوق.
بدأ هذا المشروع في عام 2020، واستمر لمدة 8 أشهر، في مرحلته الأولى، وخمسة اشهر، في مرحلته الثانية في سنة 2022. انطلق بدورة تحسيسية للمجتمع المدني، تمّ خلالها معالجة مشاكل الهجرة التي تمّ التفطّن إليها مع بداية جائحة كورونا. والتي تمثّلت في ارتفاع عدد المهاجرين في بلدية تونس الكبرى.
تم خلال هذه الدورة إماطة اللّثام عن مشاكل في مجالات مختلفة على مستوى الحقوق سواء في اللغة أو العمل أو الصحة ليتمّ التعامل معها في إطار تشاركي بدأ مع بلدية المرسى ثم رواد ثم بلدية أريانة من خلال ورشات متتالية، تولّد عنها برنامج عمل مشترك سيتمّ الانطلاق في تطبيقه على أرض الواقع، حسب ما أكّدته رئيسة لجنة الديمقراطية التشاركية والحوكمة ببلدية أريانة الهام بن صالح.
ساهم المشروع بدوره في تقوية الحوار بين الثقافات حول الهجرة وتطوير التعاون بين مختلف المتدخلين من خلال تعزيز الحوكمة القائمة على الهجرة الحضرية وتحسين إدماج المهاجرين واللاجئين. وخلال تصريحه لـ “التيماء” أفاد رئيس بلدية المرسى معز بوراوي أنه من المنتظر أن تنسج بعض البلديات الأخرى التي تضم شريحة من المتساكنين متكوّنة من الجالية الإفريقية لجنوب الصحراء على منوال هذه المبادرة التي استوحت منها بلدية رواد و أريانة التجربة و ستنطلق في نفس العمل.
عزّزت هذه التجربة التشاركية بين البلديات والمجتمع المدني سبل التعاون على المستوى الإقليمي، الوطني والمحلّي والدولي.
واستفاد أكثر من 124 من المدراء التنفيذيين والمسؤولين المنتخبين من بلديات المرسى، رواد وأريانة وكذلك أعضاء المجتمع المدني من دورات تدريبية في حوكمة الهجرة، وشاركوا في أيام التخطيط التشاركي والأيام التوعوية حول وصول المهاجرين إلى الحياة السياسية. في هذا السياق أشارت مديرة مركز المعلومات والتعليم من أجل التنمية فرع تونس السيدة فييرا شيوبيتو مساهمة المركز الفعّالة في تعزيز إنجازات المدراء، المسؤولين المنتخبين ومنظمات المجتمع المدني في المرسى ورواد واريانة في حوكمة الهجرة وتحسين وصول المهاجرين إلى الخدمات. ناهيك عن تعميق المعرفة باحتياجات المدن من حيث إدارة الهجرة على المستوى المحلي وتحسين سبل التدخل.
كما عبّرت شيوبيتو عن أملها واستعداد مركز المعلومات والتعليم من أجل التنمية فرع تونس للتعاون مع بقية البلديات لتعميم التجربة وتحويل هذا المشروع إلى نهج مشترك بين البلديات وتطوير التعاون بين مختلف الجهات الفاعلة في مجال الهجرة.
نسرين يوسفي

لقاءات 

رئيس بلدية المرسى معز بوراوي:
على خلفية انتشار وباء كوفيد، جاءت فكرة مشروع ادماج المهاجرين خاصة كم جنوب الصحراء الافريقية من متساكني مدينة المرسى وتمتيعهم بحقوقهم

مديرة مركز المعلومات والتعليم من اجل التنمية فرع تونس السيدة فييرا شيوبيتو:

سنعمل مع شركائنا على إيجاد التمويلات اللازمة لتوسيع دائرة مشروع ادماج المهاجرين داخل الجمهورية

بعد تقييم عمل مشروع الادماج والهجرة والحوكمة مع شركائنا بالمرسى ورواد واريانة يعطينا فرصة تكفل المهاجرين في مناطق أخرى 

من خلال ورشات متتالية، تولّد عنها برنامج عمل مشترك سيتمّ الانطلاق في تطبيقه على أرض الواقع

اغلب أبناء جالية جنوب الصحراء الموجودين في تونس راضون عن الأداء والخدمات التي يقدمها مشروع ادماج المهاجرين مع التأكيد على مواصلته وتطويره

  • متابعة الشاذلي عرايبية