full screen background image
   السبت 20 أغسطس 2022
ر

افتتاح الدورة الخامسة للمهرجان الدولي لفن سيرك الشارع

افتتحت الدورة الخامسة للمهرجان الدولي لفن سيرك الشارع، مساء أمس بشارع الحبيب بورقيبة بالعاصمة (قبالة وزارة السياحة)، بحضور جمهور غفير من العائلات والشباب أقبلوا لمتابعة سيرك الشارع الذي لفت إليه الأنظار خلال السنوات الأخيرة لما يقدمه من عروض وتجوب عروض تجمع بين الإثارة والترفيه وخارجة عن الصورة النمطية السائدة عن فن السيرك الكلاسيكي.

ودام العرض 90 دقيقة، تناوبت خلاله الفرق المشاركة، من تونس ودول غينيا وإيطاليا وفرنسا وإسبانيا والشيلي والسويد وألمانيا وبلجيكا والمكسيك والأرجنتين، على تقديم عروض بهلوانية خطيرة أبهرت الحاضرين وشدت إليها أنظار المارة لا سيّما منهم المرفقين بأطفالهم.

وقدّم المشاركون من هذه البلدان عروضا مستوحاة من ثقافاتهم وعاداتهم مع إضفائها بعدا فنيا معاصر على غرار عرض “العقرب” لفنان السيرك الغيني موسى و”شبكة العنكبوت” للألمانية “بيلين دانيالا” و”الفتاة المعلقة من الشعر” للأرجنتينية “غوادالوبي كورنيخو” وعرض “الحلقة” لعارض السيرك “نيكول فونماريس” من الشيلي. ولاقت هذه العروض استحسانا كبيرا من الجمهور الذي هتف طويلا وصفق للعارضين. وقد عبّر عدد منهم عن حاجة التونسيين لمثل هذه العروض الترفيهية غير المألوفة في تونس.

وأثنى عدد آخر تنظيمها في الشارع مجانا للعموم، لا سيّما في ظل تراجع المقدرة الاستهلاكية للمواطن. وعبّر عدد من فناني السيرك المشاركين في المهرجان عن إعجابهم بحفاوة الاستقبال الي وجدوها من الشارع التونسي خاصة بعد العرض.

تقول عارضة السيرك الإيطالية “مارتينا بينداتا” إنها تعرف تونس جيدا وقبلت الدعوة من الوهلة الأولى لتأثيث عروض هذا المهرجان. وتضيف أيضا: “أتردد باستمرار إلى عيادة طبيب استشفائي تونسي مقيم بإيطاليا وحدّثته عن مشاركتي في المهرجان، وكانت المفاجأة أن القائمين على المهرجان من أصدقائه”.

وختمت حديثها بالقول إن مشاركتها للمهرجان لن تكون الأخيرة وستعمل على الترويج له في بلدها. وكان عرض الافتتاح الرسمي للدورة الخامسة من المهرجان الدولي لفن سيرك الشارع مسبوقا بعروض تنشيطية أمنها المركز الوطني لفن العرائس بدمى ضوئية.

وتجوب عروض المهرجان، الذي تنظمه جمعية “بابا روني لفنون السيرك” بالتعاون مع وزارة الشؤون الثقافية والمؤسسة الوطنية لتنمية المهرجانات والتظاهرات الثقافية والفنية والديوان الوطني للسياحة، ولايات بن عروس “منتزه الزهراء” (24 جوان) وصفاقس (25 جوان) ودوار هيشر بولاية منوبة (26 جوان) والكاف (27 جوان)، لتختتم فعاليات هذه الدورة بمدينة زغوان يوم 29 جوان في معلم معبد المياه الأثري. وتجدر الإشارة إلى أن هذا المهرجان تمّ إحداثه سنة 2018. وهو الأول من نوعه في العالم العربي، ويهدف إلى نشر فنون السيرك بتونس والتعريف بها