full screen background image
   الجمعة 30 أكتوبر 2020
ر
"الهايكا" توقف برنامج "سبور تونسنا" الذي يبثّ على القناة التلفزية الخاصة "تونسنا " بنسختيه "سبور تونسنا" و"فوت شو" بصفة نهائية وتسليط خطية مالية على القناة قدرها 20 ألف دينار-التيماء

“الهايكا” توقف برنامج “سبور تونسنا” الذي يبثّ على القناة التلفزية الخاصة “تونسنا ” بنسختيه “سبور تونسنا” و”فوت شو” بصفة نهائية وتسليط خطية مالية على القناة قدرها 20 ألف دينار

قرر مجلس الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري بتاريخ 6 أفريل 2020، إيقاف برنامج “سبور تونسنا” الذي يتم بثّه على القناة التلفزية الخاصة “تونسنا ” بنسختيه “سبور تونسنا” و”فوت شو” بصفة نهائية وتسليط خطية مالية على القناة قدرها عشرون ألف دينار، على اعتبار أنها في حالة “عدم امتثال” نظرا لعدم التزامها بتنفيذ قرار الهيئة الصادر بتاريخ 28 فيفري 2020 والمتمثل في إيقاف برنامج “سبور تونسنا” لمدة شهر والالتفاف عليه من خلال مواصلة بث نفس المضمون مع تغيير اسم البرنامج من “سبور تونسنا” إلى “فوت شو”.

وفي مايلي النص الكامل للقرار :

قـــــــــــــــــــــــرار

إن مجلس الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري،

بعد الاطلاع على المرسوم عدد 116 لسنة 2011 المؤرخ في 02 نوفمبر 2011 المتعلق بحرية الاتصال السمعي والبصري وبإحداث هيئة عليا مستقلة للاتصال السمعي والبصري وخاصة مقتضيات الفصول 16 و28 و29 منه،

وعلى أحكام الفصلين 13 و76 من كراس الشروط المتعلق بالحصول على إجازة احداث واستغلال قناة تلفزية خاصة،
وعلى قرار مجلس الهيئة عدد 3 لسنة 2020 المؤرخ في 28 فيفري 2020 والقاضي بإيقاف برنامج “سبور تونسنا” الذي تم بثّه على القناة التلفزية الخاصة “تونسنا” بتاريخ 13 جانفي 2020 لمدة شهر وسحب الحلقة موضوع المخالفة المنسوبة للقناة من موقعها الإلكتروني الرسمي ومن جميع صفحات التواصل الاجتماعي التابعة لها وعدم إعادة نشرها أو استغلال جزء منها، نظرا لما تضمنته هذه الحلقة من ثلب وشتم ومسّ من كرامة الانسان ضد مساعد المدرب المنتخب الوطني لرياضة التايكوندو من قبل مقدم البرنامج بما يشكل إخلالا بأحد ضوابط ممارسة حرية الاتصال السمعي والبصري المتعلق بضرورة احترام كرامة الانسان المنصوص عليها بالفصل 05 من المرسوم عدد 116 لسنة 2011 المؤرخ في 02 نوفمبر 2011 والفصلين 55 والفصلين 14 فقرة 03 و24 من كراس الشروط المتعلق بالحصول على إجازة إحداث واستغلال قناة تلفزية خاصة،

و بعد الإطلاع على تقرير وحدة الرصد التابعة للهيئة تبين شروع القناة التلفزية الخاصة “تونسنا” في بث برنامج رياضي تحت إسم “فوت شو” بداية من تاريخ 02 مارس 2020 عوضا عن برنامج “سبور تونسنا” الذي تم إيقافه،

وبعد المقارنة بين البرنامجين تبين –وإن اختلف الاسم- وجود تطابق كامل بينهما من حيث الموضوع والشكـــل في اختيار نفس يوم البث وتوقيته وطبيعته (يوم الإثنين على المباشر انطلاقا من الساعة الثامنة ليلا و47 دقيقة)، ويعدهما ويقدمهما نفس المعدّ والمقدم وهو “الصحبي بكار ومن إنتاج شركة “Tunisna Prod” ويخرجهما نفس المخرج ويحضر فيهما نفس المعلّقين القارّين وهم كل من السادة “مختار التليلي” و”صالح الثابتي” و”المنصف عروس” و”مكرم اللقام” و”سفيان بالعايبة” (مع تسجيل غياب احدهم في مناسبتين بسبب عارض صحي الم به وفق ما اكده مقدم البرنامج، وقد تناوب بقية المعلقين في الحضور بين حلقتي البرنامج الجديد “فوت شو” ).

ويشير تقرير وحدة الرصد إلى أنّه تم إستعمال نفس إستوديو البث ، مع المحافظة على طريقة الاخراج من حيث عرض اللقطات والمزاوجة بين تركيز الكاميرا على مقدم البرنامج او أحد ضيوفه ( (plan serréالى اقتسام الشاشة بين متحاورين الى بث

مشهد جماعي يبرز كامل الاستوديو بما فيه من ديكور وحضور (plan d’ensemble)، و ينطلق البرنامجان بملخص مباراة كرة القدم يتبعها تحليل فني وتحكيمي غالبا ما يبدأه “مختار التليلي” ثم يتم تقديم VTR يتضمن آراء الجماهير وتفاعلهم مع المباراة ونتيجتها كما يتضمن حوار مع شخصية رياضية ، كما وقع ان اُجريَ حوار مطول على جزأين مع السيد “توفيق المكشر” رئيس فريق “هلال الشابة” حول الآداء التحكيمي لمباراة فريقه مع النادي الإفريقي في برنامج “سبور تونسنا”، وقد تمّ بث تصريح لنفس الشخصية في البرنامج الجديد “فوت شو” حول العقوبات التي سلطتها الرابطة التونسية لكرة القدم على مسؤولي هلال الشابة، كما تم الاعلان في ومضة دعائية للحلقة القادمة من البرنامج الجديد عن اجراء حوار مع رئيس النجم الرياضي الساحلي “رضا شرف الدين”، بالإضافة إلى المحافظة على فكرة تقديم ملف خاص بكل حلقة يتناول بالنقاش والتحليل موضوعا رياضيا بعينه.

ويؤكد تقرير وحدة الرصد على أنّه رغم تغيير إسم “فقرة سبورتاك في كلّ دار” الى “Cadeaux Sportac” الا انهما تشابها حد التطابق في نفس الفكرة والمضمون ومواقيت البث (اخر فقرة تعرض في البرنامجين)، حيث يقوم مقدم البرنامج في كل حلقة بالتوجه الى أحد الاحياء وتقديم جائزة مقدمة من شركة ” Sportac ” لاحد الفائزين بعد ان يجيب على عدد من الاسئلة.
و يتخلل البرنامجين مادة إشهارية لنفس المستشهرين (محلات الاكساء “Elégance” وشركة النهوض بالرياضة “بروموسبور”) إضافة إلى رصد تطابق كلي بالنسبة لاتّباع نفس السلوك في تخصيص البرنامجين لحيز زمني هام عمد فيه الصحفي رفقة المعلقين القارين الى تقديم إشهار مقنع لنفس محلات الإكساء “Elégance” عبر ابراز الاسم التجاري والعلامة المميزة لها مع تثمين منتجاتها وحث المشاهدين على اقتنائها.

وحيث ينص الفصل16 من المرسوم عدد 116 لسنة 2011 المؤرخ في 2 نوفمبر 2011 و المتعلق بحرية الاتصال السمعي والبصري وبإحداث هيئة عليا مستقلة للاتصال السمعي والبصري في فقرته الأولى على أنّه ” تتولى الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري السهر على فرض احترام جميع السلطات والمؤسسات والأطراف المتدخلة للقواعد والأنظمة المنطبقة على قطاع الاتصال السمعي و البصري”.

وحيث ينص الفصل 76 من كراس الشروط المتعلق بالحصول على إجازة احداث واستغلال قناة تلفزية خاصة على أنّ “كل خرق لمقتضيات النصوص الجاري بها العمل بما في ذلك قرارات الهيئة , أو الالتزامات الواردة بكراسات الشروط أو باتفاقيات الاجازة أو بملحقها أو برخصة استعمال الترددات يعرض الحاصل(ة) على الإجازة للعقوبات الواردة بالمرسوم عدد 116 لسنة المؤرخ في 2 نوفمبر 2011”.

وحيث أن ما تضمنه تقرير وحدة الرصد من معاينة لتطابق جوهري بين برنامج “سبور تونسنا” موضوع قرار الإيقاف الصادر عن الهيئة و البرنامج الذي عوّضه “فوت شو”، يجعل من قناة تونسنا في حالة عدم إمتثال حسب مقتضيات الفصل 29 من المرسوم116 لسنة 2011 بإعتبارها لم تمتثل لمقتضيات قرار إيقاف برنامج “سبور تونسنا” والإلتفاف على تنفيذه وذلك بالإكتفاء بتغيير إسم البرنامج وإدخال تغييرات طفيفة لا تؤدي الى اعتبار أن البرنامج الرياضي الجديد يختلف في شكله وموضوعه عن البرنامج موضوع معاينة المخالفة والعقوبة ،

وحيث ترى الهيئة، بالنظر الى خطورة هذه الممارسات وما يمكن أن يترتب عنها من انحراف بالمشهد الإعلامي السمعي والبصري عن أداء دوره الاساسي في مجتمع ديمقراطي و تعددي، ضرورة اتخاذ التدابير وتسليط العقوبات بما يتماشى والوظيفة التعديلية التي تضطلع بها،

وعليه، وعملا بأحكام المرسوم عدد 116 لسنة 2011 وخاصة الفصل 29 منه، وبعد التداول في جلسته المنعقدة بتاريخ 30 مارس 2020

قــــــــــــــــــــــــرّر

إيقاف برنامج “سبور تونسنا” الذي يتم بثّه على القناة التلفزية الخاصة “تونسنا ” بنسختيه “سبور تونسنا” و”فوت شو بصفة نهائية وتسليط خطية مالية على القناة قدرها عشرون ألف دينار (000.20 د)، وسحب جميع حلقات البرنامجين منذ تاريخ 28 فيفري 2020 من الموقع الإلكتروني الرسمي للقناة ومن جميع صفحات التواصل الاجتماعي التابعة لها وعدم إعادة نشرها أو استغلال جزء منها، بإعتبار القناة في حالة عدم إمتثال نظرا لعدم إلتزامها بتنفيذ قرار الهيئة المتمثل في إيقاف برنامج “سبور تونسنا” الذي يتم بثه على القناة التلفزية الخاصة “تونسنا” لمدة شهر من تاريخ توصّل الممثل القانوني للقناة بالقرار و الإلتفاف عليه من خلال مواصلة بث نفس المضمون مع تغيير إسم البرنامج إلى “فوت شو”، بشكل يتعارض مع مقتضيات من المرسوم عدد 116 لسنة 2011 المؤرخ في 02 نوفمبر 2011 و كراس الشروط المتعلق بالحصول على إجازة احداث واستغلال قناة تلفزية خاصة.

رئيس الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري
النوري اللجمي