full screen background image
   الثلاثاء 27 أكتوبر 2020
ر

مسرح عرائسي: مشاركة قطرية ناجحة و اقبال جماهيري كثيف في فعاليات الدورة 33 لمهرجان نيابوليس الدولي لمسرح الطفل بنابل

التيماء”  الشاذلي العرايبي”
بحضور جماهيري غفير وشبابيك مغلقة شارك مركز شؤون المسرح بوزارة الثقافية القطرية في فعاليات الدورة 33 لمهرجان نيابوليس الدولي لمسرح الطفل بنابل المنعقد من 9 الى 23ديسمبر 2018 بعرضين عرائسيين في فضاء المركب الثقافي نيابوليس نابل يوم 20 ديسمبر 2018 تحت عنوان “الدب والارنب و”السرك” وهي تجربة حديثة لهذا الفريق الذي يقوده مدير المركز صلاح عبد الله الملا ويقوم بإخراج اعماله المسرحية العرائسي والممثل التونسي محمد علي بن حمودة
التقينا على هامش هذا النشاط الكثيف وتدافع الأطفال واوليائهم للاقبال على هذه العروض التي شغفتهم مع مدير مركز شؤون المسرح بوزارة الثقافية القطرية صلاح عبد الله الملا الذي اعجب بالمناخ الثقافي المعد للطفل في تونس والاهتمام الكبير بالمسرح العرائسي ايضا الذي حاز مكانته عالميا مما دفعهم للاقتياد بالتجربة التونسية والنسج على منوال تجربتها الثرية ومااختيارهم للمخرج العرائسي والممثل التونسي ا محمد علي بن حمودة لدليل على العزم على بناء نواة قاعدية صلبة تسير بالمسرح العرائسي في قطر الى بلوغ الابداع والروعة.
في حد ذاته صرح لنا المخرج محمد علي بن حمودة انه سعيد بهذه التجربة الثرية والتي أعطاها ما عنده من مكنوز معرفي نهله في المرفق المسرحي في تونس وهو على الطريق الصحيح في تكوين مجموعة من الشبان القطريين في المجال والدليل هذه المشاركة المتقدمة والقيمة بأربعة عروض دفعة واحدة في هذا المهرجان القيم منذ انبعاث المركز من سنة تقريبا والاشراف على ادارته الفنية.
مع العلم ان مهرجان نيابوليس الدولي لمسرح الطفل بنابل هو مهرجان دوري ناجح، وقد اعد للدورة 33 اعدادا جيد ببرنامج ثريي ومحكم بمشاركة عديد الدول الشقيقة والصديقة خاصة العربية منها مثل العراق وقطر والاجنبة منها مثل فرنسا وإيطاليا وبلجيكا وإيطاليا وتشيكيا وتايوان لتقديم 120 عرضا مسرحيا منها 15 عرضا تونسيا مدعوما من وزارة الشؤون الثقافية مع تكوين ورشات متنوعة خلال فترة المهرجان في الكوميديا والمسرح التفاعلي والعلاج بالدراما وتوظيف الموسيقى في المسرح وتوظيف التراث في المسرح المدرسي بالإضافة إلىمسرح الرضع وعرض لذوي الحاجيات الخاصة..