full screen background image
   الثلاثاء 20 أبريل 2021
ر

فيديو كليب “محبوب قلبي” لآمنة السعدي يتجاوز 300 ألف مشاهدة في وقت قياسي

بعد إصدارها لألبوم غنائي أول سنة 2018، تعود الفنانة التونسية المقيمة بفرنسا “آمنة” من جديد وبالجديد الفني الذي يجمع بين نمطين من الموسيقى، وتصدر أولى أغنيات ألبومها “محبوب قلبي” التي تجاوزت ال300 ألف مشاهدة خلال أقل من شهرين.

من “الجاز” نحو الموسيقى الالكترونية

 كانت انطلاقتها ب”الجاز”، وهاهي اليوم تمزج بين “الجاز” والموسيقى الالكترونية ، هذا العالم الجديد الذي اكتشفته وأحبّته “آمنة”، وهي فنانة من أصول تونسية، تتقن الغناء والتلحين ونظم النصوص الشعرية وهي أيضا منتجة تبحث عن الفريد من الأعمال، تخوض في تجارب نوعيّة ومختلفة.

“محبوب قلبي” هي الأغنية المصوّرة الجديدة لآمنة، وهي مزيج بين الرغبة في التجديد والعودة إلى مناخات موسيقية معهودة.

وقد اختارت “آمنة” تاريخ 20 نوفمبر 2020 لتصدر “محبوب قلبي” على أن تصدر أغاني الألبوم تباعا خلال سنة 2021.

ومن المنتظر أن يصدر “الفيديو كليب” الثاني لها خلال شهر فيفري 2021.

مزج بين الغناء المغاربي التقليدي والموسيقى الالكترونية

تغنّي “آمنة” للحبّ والأنوثة والمشاعر الإنسانية بمختلف تشكّلاتها وأيضا لأوجاع العشق ،مجدّدة على مستوى الإيقاع والذي يحملنا إلى حداثة إيقاعية وحنين إلى حكايات المغرب العربي.

في “محبوب قلبي” سفر في هذه الخلطة التي تجمع بين التقليدي والمعاصر، روحا وغناء.. ولدت “محبوب قلبي” في زمن الحجر الصحي الشامل، بسبب جائحة “كورونا”، قالت “آمنة” أنها أحسّت بنوع من الضعف والخوف، احتضانها للموسيقى كان هربا من لحظة الخوف تلك، وغوصها العميق في تجربة التلحين والغناء أنتج “محبوب قلبي”.

صدر هذا النغم الجديد “محبوب قلبي” للفنانة التونسية “آمنة” مرفوقا بفيديو كليب من إخراج الفرنسيي Valentin Pitarch.