full screen background image
   الأحد 4 ديسمبر 2022
ر

نابل: جديد الجمعية التونسية للثقافة الشعبية ومساهمتها في المهرجان الأورومتوسطي للفخامة والجمال

افاد المستشار البلدي والناشط الجمعياتي ورئيس الفرع الجهوي للجمعية التونسية للثقافة الشعبية بنابل، علي مفتاح، في تصريح لراديو “كارمن”، اليوم الأحد 2 أكتوبر 2022، أن مدينة الحمامات ستكون بداية من 3 إلى 6 أكتوبر الجاري، عاصمة للحلاقة والتجميل باحتضانها للمهرجان الأورومتوسطي للفخامة والجمال في نسخته الأولى، مؤكدا أن المهرجان سيفتح ابوابه لاستقبال الوفود المشاركة بداية من اليوم من تونس ومن عدة بلدان عربية، كالعراق والجزائر وتركيا وفرنسا .. وأكد على مفتاح، أن الجمعية التونسية للثقافة الشعبية كشريك فاعل تسعى إلى انجاح هذا المهرجان من خلال إبراز الموروث الحضاري والثقافي والسياحي لمدينة الحمامات وجهة نابل بصفة عامة، والانفتاح على بلدان الحوض المتوسطي خاصة بأعمال ومنتديات تساهم في تبادل الثقافات وتعزيز أواصر الصداقة والشراكة الفاعلة.

وأشار، ضيف راديو ” كارمن”، على مفتاح، إلى أن الفرع الجهوي للجمعية التونسية للثقافة الشعبية، هو مولود جديد بنابل، يهدف إلى تنشيط العمل السياحي والثقافي بالجهة من خلال التعريف بالموروث الحضاري واللباس التقليدي والاكلة الشعبية، لولاية نابل ومدينة الحمامات.

وأضاف، رئيس الفرع الجهوي للجمعية التونسية للثقافة الشعبية بنابل، ان مساهمة الجمعية في المهرجان تتمثل خاصة في تأثيث معرض للصناعات التقليدية والحرفية والأكلات الشعبية كما سنختتم المهرجان بعرض أزياء تقليدية متميّز.

ونوه علي مفتاح بالمجهودات الجبارة لأعضاء الجمعية ووجّه الشكر، الي كل من خديجة غرسلي كاتبة عامة، كوثر بن طاهر أمينة مال و مكلفة بالإعلام و التوثيق، فاطمة بيشيو عضو مكلف بالتظاهرات والتنسيق مع المجتمع المدني، مهى جبنون عضو مكلف بالتراث الغذائي والحرفي.

من جهته أكد مدير مهرجان الأورومتوسطي للفخامة والجمال بسام دريرة، أن المهرجان لاقى رواجا كبيرا، على المستوى الدولي واقليمي، وهو في دورته الأولى وسيمتد على أربعة أيام متتالية، ويتميز بدورات تكوينية في مجال الحلاقة والتجميل بمعدل 3 ورشات يوميا..

حنان العبيدي