full screen background image
   الأربعاء 8 ديسمبر 2021
ر

تدويل مهرجان “الحلقة” بالاس لإعداد ملف جهة اللاس من معتمدية السرس وإدراجها على لائحة التراث العالمي

تعود أهالي معتمدية السرس والمناطق المجاورة لها من ولاية الكاف على زيارة قرية اللاس الاثرية بالآلاف للتبرك والتلاقي والتسوق والاعلان عن موسم الفلاحي وموسم جني الزيتون المعروف بجودة نوعيته في المنطقة وحتى على الصعيد الوطني. هذه السنة وقع الإعلان عن تدويل الحدث بعد ان أصبح مهرجانا يحوز صيتا في المنطقة والجهة، فبادر المجمع الوطني للصناعات التقليدية والمهن الصغرى بشراكة مع المندوبية الجهوية للشؤون الثقافية بالكاف ودار الثقافة أبو جعفر الاربصي بالسرس وبلدية المرجى بالسرس على تنظيم مهرجان “الحلقة” في نسخته الدولية أيام 13 و14 من شهر نوفمبر 2021، مع اعداد برنامج ثقافي واقتصادي محكم التنظيم الى جانب برنامج الاحتفال والتسوق التقليدي، بحضور اعلامي كبير تونسي ودولي واشقاء من الجزائر والمغرب ومصر وفلسطين.

وقد أشرف والي الكاف مختار النفزي على افتتاح المهرجان معبرا عن تفاجأه في تصريح لـ “التيماء” لكثافة اقبال الحضور واهمية تشبث المواطن بموروثه الحضاري، ودعا بناء على ذلك الى العمل على إيلاء هذا المهرجان حقه في الاهتمام والعمل على تدويله لما تزخر به المنطقة من مخزون تراثي وفلاحي واجتماعي، حتى يكون وجهة سياحية للتونسيين للتعريف ببلادهم وعمقها الحضاري.

كما أكد المندوب الجهوي للشؤون الثقافية بالكاف نعمان الحباسي ان “الحلقة” مهرجان للعادات والتقاليد لموروثنا الثقافي وتدويله يأتي في إطار السعي الى تقديم ملف القبور الجلمودية باللاس لليونسكو كتراث عالمي وكذلك التسويق لمنتوجنا الفلاحي والصناعي التقليدي في المحافل بان يكون زيت الزيتون باللاس نوعية عالمية تمثل الاس والسرس والهوية التونسية ولما لا حظوة التسويق كأفضل زيت زيتون في العالم.

اما الممثل التجاري لشركة “سيكوباك” الرائدة في بيع الالت الفلاحية والاسمدة والري قطرة قطرة حسان قيراط الذي صرح بان مشاركة الشركة في مهرجان “الحلقة” هي الأولى من نوعها في لافتتاح موسم جني الزيتون في اللاس وقد جلبنا معنا آلة عصرية تساعد على جني الزيتون وكذلك الات أخرى يستحقها الفلاح، ونظرا لوجود عزوف كبير من اليد العاملة الفلاحية فنحن بلغنا التمشي في ميكنتها لجني الزيتون او لتقليمه او حتى بعد جنيه، ورحيي أوراق شجرة الزيتون النافع للتربة.

وخلال معرض المنتوجات الفلاحية البيولوجية الذي نظمه المجمع الوطني للصناعات التقليدية والمهن الصغرى والذي تعددت فيه المنتوجات التي يقبل على شرائها الزائرون كالتوابل واواني الصناعات التقليدية والعطور وزيت الزيتون والعسل والزيوت المقطرة التقت “التيماء” بالعارضة الشابة سناء حمداني من جهة تاجروين والتي بعثت مشروعا خاصا لانتاج وبيع الاجبان والمنتوجات البيولوجية فعبرت عن سرورها وحماسها للمشاركة في المهرجان رغم حداثتها في بعث مشروعها وقلة خبرتها لكنها تمرست ودخلت المجال الفلاحي من بابه الكبير وصنعت لنفسها ولعملها تعريفا تجاريا ممتازا سيضمن لها تسويق منتوجها الذي تسهر على ادارته بنفسها وضمان حسن جودته والتعريف به.

تنويه

اللافت في زيارتنا الى مهرجان “الحلقة” باللاس مدى تشبث أهالي المنطقة بفكرة إعادة القيم الحضارية لموروثهم من اثار حضارية ناهزت 3000 سنة على تواجدها وقد أتت عليها يد العبث مع اهمال من سلط الدولة لهذه الثروات، فنهب البعض من مكوناتها بالنبش عن كنوزها لبيعها والمتاجرة بها. وفي هذا الإطار يعمل المعهد الوطني للتراث على اعداد ملف جهة اللاس لإدراجها على لائحة التراث العالمي باليونسكو، وقد تجند الان الجميع من مجتمع مدني وسلط لتقديم كل ما من شانه يدفع ويفيد حتى يكون الملف جاهزا على أكمل وجه.

الشاذلي عرايبية

لقاءات مصورة

كلمة والي الكاف مختار النفزي عند اشرافه على افتتاح المهرجان “الحلقة” باللاس

ملمة المندوب الجهوي للشؤون الثقافية بالكاف منعم الحباسي

كلمة الممثل التجاري لشركة “سيكوباك” حسان قيراط عن المشاركة في مهرجان “الحلقة” باللاس