full screen background image
   الثلاثاء 28 سبتمبر 2021
ر

لفت انتباه من شباب سجنان المعطل عن العمل بمحاولة إيقاف اشغال بلدية

بعد يومين من انطلاق اشغال تقوية شارع الهادي نويرة بمدينة سجنان بالطبقة الاسفلتية والتي تم اعلام واسناد صفقتها الى مقاول اشغال يوم 17 جوان 2021 حسب الوثائق التي قدمها رئيس بلدية سجنان محمد علي المعلاوي، والمشروع الممول من ولاية بنزرت بكلفة 200 ألف دينار، اقدم عدد من شباب المنطقة محتجين يوم امس الجمعة 30 جويلية 2021 على محاولة إيقاف الاشغال معتبرين انها جاءت متأخرة وبعد القرارات التي اتخذها رئيس الجمهورية قيس سعيد يوم 25 جويلية الماضي والموافق لعيد الجمهورية بتجميد أعمال البرلمان والاذن بمحاسبة الفاسدين والسماسرة.

واعتبر هذا الشباب انه بات يراقب تصرف اللجان المحلية وكل من وعدوهم بمعالجة البطالة وبفرص الشغل والوعود بالتنمية والانتداب بالنسبة للمعطلين عن العمل من أصحاب الشهادات العليا.

وعلى عين مكان الاشغال اقبل رئيس بلدية سجنان محمد علي المعلاوي الذي أبدى تفهمه ومساندته المطلقة لمطالب هذا الشباب وكشف لهم حقيقة مشروع الاشغال وتناقش معهم حول عديد الإشكاليات والعراقيل التي تواجهها بلدية سجنان واتفق معهم على استقبال ممثليهم بمقر البلدية للبحث معهم عن حلول وايصال مطالبهم الى السلط المعنية خاصة فيما يخص فرص الانتداب الشحيحة والتي لا يفوز بها غالبا أبناء سجنان دون أبناء الجهات الأخرى من ولاية بنزرت حسب توقعهم.

الشاذلي عرايبية