full screen background image
   الإثنين 1 مارس 2021
ر

الثلاثاء 8 ديسمبر 2020 “يوم غضب وطني” لكل الأطباء بكافة القطاعات

بيان المجلس الوطني لعمادة الأطباء اجتمعت اليوم الهيئة الوطنية لعمادة الأطباء في دار الطبيب بتونس في جلسة استثنائية لتدارس أوضاع المهنة على إثر الفاجعة التي حَلت بالمستشفى الجامعي بجندوبة، والتي أَدت الى وفاة الطبيب الشاب بدر الدين العلوي.

وبهذه المناسبة الأليمة، تجدد الهيئة تعازيها الخالصة لعائلة الفقيد وكل العائلة الطبية. بعد تقييم الوضع والنقاش، قررت الهيئة ما يلى : أولا: تعلن يوم الثلاثاء 8 ديسمبر 2020 “يوم غضب وطني” لكل الأطباء بكافة القطاعات. ثانيا : مساندة كل تحركات القطاع الصحي الرامية لتحسين وتأمين ظروف العمل في كل المؤسسات الصحية. ثالثا : التأكيد على مطالبتها بالتفعيل الأني لكل مخرجات الحوار المجتمعي للنهوض بالقطاع الصحي وتحسين جودة الخدمات المقدمة لكل المواطنات والمواطنين. رابعا : تنظيم ندوة صحفية يوم الاثنين 7 ديسمبر 2020 في مقر دار الطبيب على الساعة العاشرة صباحا لتوضيح موقف العمادة إزاء الأزمة الخانقة التي يمر بها قطاع الصحة في البلاد .

رئيس المجلس الوطني لعمادة الأطباء

الدكتور سليم بن صالح