full screen background image
   الجمعة 30 أكتوبر 2020
ر

انجراف بحري يلتهم شاطئ الحمامات وينذر بكارثة بيئية

شهد شاطئ الحمامات عملية انجراف كبيرة بعد ان كان البحر يبعد عنه اكثر من 120 مترا، واليوم ومنذ اكثر من سنتين تقدم  لاسباب عديدة والتهم الشاطئ وهدم مقر النادي البحري بالحمامات واضطرت السلط المحلية الي حماية البناءات باكياس الرمال الواقية.

في لقاء مع رئيس جمعية النادي البحري بالحمامات قيس خذيرة الذي اكد ان المقر اصبح غير صالح للاستعمال وقد هدم بالتمام بعد ان جرفت المياه ركائزه واسسه، واصبحنا دون مقر وتعطلت انشطتنا الرياضية البحرية رغم ان النادي يضم في صفوفه عديد اللاعبين المنتمين للمنتخب الوطني لرياضة السباحة.

يقول قيس خذيرة لقد أخطرنا المسؤولين المحليين والجهويين بالوضعية الكارثية التي صار عليها شاطئ الحمامات والتي تنذر بخطر انقراضه  كي يقوموا بحمايته لكن مشروع الحماية لم ير النور أبد والتهمت المياه الجارفة الشاطئ وبقيت الوعود حبرا على ورق لأصحاب القرار مع امكانية فقد شاطئ من اجمل الشطوط في تونس وفي افريقيا.

الشاذلي عرايبية