full screen background image
   الأحد 17 نوفمبر 2019
ر

توقع بلوغ مليون زائر الى القيروان بمناسبة المولد النبوي الشريف

عاشت العاصمة يوم الاثنين 4 نوفمبر على وقع الاحتفالات بالمولد النبوي الشريف بالقيروان من خلال فعاليات الدورة الثالثة لليوم الترويجي بشارع الحبيب بورقيبة بالعاصمة للمولد النبوي الشريف بالقيروان الذي تنظمه جمعية مهرجان المولد النبوي الشريف من 2 الى 10 نوفمبر 2019 تحت اشراف وزارة الشؤون الثقافية ووزارة الشؤون الدينية ووزارة السياحة والصناعات التقليدية وقد التقينا عضو جمعية المولد النبوي الشريف محمد ماهر بوحولة الذي وافانا بتفاصيل هذه الاحتفالية الترويجية:

DSC_2539 DSC_2543 DSC_2549

نحن جئنا اليوم للعاصمة في اطار اليوم الترويجي للمولد النبوي الشريف بالقيروان واردنا ان يعيش المواطن والزائر البعض من الأجواء التي نعيشها في القيروان من خلال هذا المعرض   لتشويقهم وتشجيعهم على زيارتنا لمواكبة مهرجاننا الذي انطلقت فعالياته بداية من هذا الأسبوع، سنقدم فيه سهرات كبرى يوم الأربعاء والخميس والجمعة والسبت والاحد وعروض ضوئية على صومعة الجامع الكبير، وكما تعرفون ان مهرجان المولد النبوي الشريف بالقيروان من اكبر المهرجانات في تونس من حيث اقبال عدد الزوار لذلك اعددنا هذا البرنامج الشيق.

 بالنسبة لليوم الترويجي الثالث هناك شاشة عملاقة نعرض فيها والمضة الاشهارية الرسمية للمهرجان وهناك عرض لفرسان جلاص مصحوبين بفرق فلكلورية، كما نجد داخل الخيمة التي نصبناها معرضا لاهم الحرف والصناعات التقليدية، والمنتوجات المعروفة بها القيروان مثل الزربية والمقروض والنحاس والحايك والبلغة والجبة وقد جلبتا البعض من هذه المقتنيات والحرف للترويج لها قصد اقتنائها وشرائها بالقيروان.

ويعتبر محمد ماهر بوحولة ان القيروان من الجهات المحرومة ويمثل هذا الأسبوع انتعاشة اقتصادية وتجارية واقبال سياحي برحلات مبرمجة من داخل الجمهورية وأيضا زوار من الجزائر والمغرب وليبيا وحتى السواح الأجانب، ونتوقع بلوغ مليون زائر الى القيروان خاصة ان المولد النبوي يتزامن مع عطلة نهاية الأسبوع.

الشاذلي عرايبية