full screen background image
   الأربعاء 2 ديسمبر 2020
ر
جريدة "البيان" الاسبوعية تعود من جديد-التيماء

جريدة “البيان” الاسبوعية تعود من جديد

خبر مفرح زفه الاعلامي محمد بلغيث دغبوج على مجموعة صفحة التواصل الاجتماعي لاسرة جريدة البيان التونسية مفاده بوادر انفراج بعودة الجريدة الى الصدور وتخليى قيادة الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية عن غلقها، بدعوة الاعوان الاداريين لاستئناف عملهم وربما في القريب العاجل يتصفح قراء “البيان” عناوينها ومقالاتها المتنوعة، وهذا نص تدوينةالاعلامي محمد بلغيث دغبوج:
“بداية الخير
بعد أن تم تمكينهم من عطلتهم السنوية بشكل جماعي في الاسابيع الفارطة في خطوة كانت تنبئ بغلق مقر جريدة البيان بشكل نهائي يبدو أن الأمور بدأت تنفرج فقد وقع الإذن للأعوان الإداريين للجريدة باستئناف عملهم من مقر الصحيفة وهو إجراء في الإتجاه الصحيح اتخذته قيادة الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية ونحسبه خطوة إيجابية ونتفاؤل به خيرا لاتخاذ موقف نهائي مسؤول بعودة الصحيفة الأسبوعية الأولى في تونس والأوسع انتشارا “البيان”…
ولا يمكن لنا إلا أن نثني على قرار قيادة الاتحاد الذي دون شك كان له وقعه الإيجابي على نفسية زملائنا الإداريين الذين تربطهم بالصحيفة علاقة معنوية من طبيعة خاصة جدّا ناهيك أن لهم سنوات طويلة وعشرة مع رائحة البيان ويصعب عليهم إلى حد الاستحالة التأقلم في محيط غير محيطها…
فتحية صادقة لرئيس الاتحاد سمير ماجول وأعضاده على هذا الإجراء والأمل كل الامل ان يستتبعه بقرار ثان في بث الروح من جديد في “البيان” التي شكل غيابها مصدر تساؤل مستمر من قبل القراء الذين كانت تؤنسهم كل إثنين بأخبارها المتنوعة والموثوقة في الرياضة والفن والسياسة، فضلا عما كانت تمثله من متنفّس للاتحادات الجهوية والمحلية ومختلف الغرف القطاعية التابعة للاتحاد للإعلام عن أنشطتها…”