full screen background image
   الثلاثاء 23 يوليو 2024
ر

وزارة الأسرة تدعو رياض الأطفال الخاصّة الرّاغبة في الانخراط في برنامج “روضتنا في حومتنا” إلى المبادرة بتسوية وضعيّاتها الجبائيّة وإيداع مطالبها قبل يوم 29 سبتمبر الجاري

👈 ولايات جندوبة وسليانة وباجة والكاف والقيروان والقصرين وتطاوين وقفصة ستستفيد بتسجيل قرابة 5000 آلاف طفل جديد في إطار برنامج “روضتنا في حومتنا” خلال السنة التربويّة الحاليّة
👈 التّرفيع في المنحة الخاصّة ببرنامج “روضتنا في حومتنا ” من 50 إلى 70 دينارا شهريّا لمدة 9 أشهر في السنة ولمدة عامين متتالين لكلّ طفل
👈 25 % من رياض الأطفال الخاصة منخرطة في برنامج “روضتنا في حومتنا”

تدعو وزارة الأسرة والمرأة والطّفولة وكبار السّنّ رياض الأطفال الخاصّة الرّاغبة في الانخراط في برنامج النّهوض بالطّفولة المبكّرة “روضتنا في حومتنا” إلى المبادرة بتسوية وضعيّاتها الجبائيّة وإيداع مطالبها في الغرض لدى المندوبيّات الجهويّة لشؤون المرأة والأسرة بالولاية مرجع النّظر قبل يوم الجمعة 29 سبتمبر الجاري كآخر أجل .

وتؤّكّد الوزارة أنّ هذا البرنامج الوطني يتنزّل في سياق دعم الشّراكة بين القطاعيْن العمومي والخاصّ بهدف تكريس مبدأ تكافؤ الفرص بين أطفال تونس وضمان حقّهم في النّفاذ إلى مؤسّسات التّربية ما قبل المدرسيّة.

وقد انخرطت في برنامج “روضتنا في حومتنا” إلى حدود تاريخ نشر هذا البلاغ 1639 روضة بمختلف ولايات الجمهوريّة منها 1517 روضة خاصّة أي حوالي 25 % من الرياض الخاصة البالغ عددها نحو 6 آلاف روضة حاليا.
وتذكّر الوزارة بأنّه تمّ التّرفيع في المنحة الخاصّة ببرنامج “روضتنا في حومتنا ” من 50 إلى 70 دينارا شهريّا لمدة 9 أشهر في السنة ولمدة عامين متتالين لكلّ طفل من الفئة العمريةّ 3 – 5 سنوات مع الإعفاء الضريبي على المنحة المرصودة لرياض الأطفال المنخرطة في البرنامج.

وتجدر الإشارة إلى أنّ هذا البرنامج سيشمل 20 ألف طفل من أبناء العائلات محدودة الدّخل خلال السّنة التّربويّة 2023-2024 مقابل 10 ألاف طفل سنة 2021 بهدف تمتيع أكبر عدد ممكن من الأطفال من النفاذ مجّانا إلى خدمات التّربية ما قبل المدرسيّة وضمان التّرفيع في نسبة التّغطية خاصّة بالولايات ذات الأولويّة القصوى والتي تشهد انخفاضا في نسبة رياض الأطفال على غرار ولايات جندوبة وسليانة وباجة والكاف والقيروان والقصرين وتطاوين وقفصة والتي ستستفيد سنة 2024 بتسجيل قرابة 5000 آلاف طفل جديد في إطار برنامج “روضتنا في حومتنا”.