full screen background image
   الإثنين 26 أكتوبر 2020
ر
مشروع "بصمات راقصة" لدعم قدرات الراقصين الشبان بالجهات-التيماء

مشروع “بصمات راقصة” لدعم قدرات الراقصين الشبان بالجهات

  unnamed - copie
في إطار مشروعه “جولة في الجهات – بصمات راقصة ”  ينظم بالي أوبرا تونس ورشات و إقامات فنية مشفوعة  بعروض في مجال الرقص وفن الكوريغرافيا تحتضنها مختلف مؤسسات العمل الثقافي من دور ثقافة ومراكز الفنون الدرامية بعشرين ولاية بالشراكة مع المندوبيات الجهوية للثقافة والإدارة العامة للعمل الثقافي وإدارة الشؤون الجهوية بوزارة الشؤون الثقافية. وتهدف هذه الورشات والإقامات الفنية التي ستقام على مدى أسبوع في كل جهة خلال الفترة من 7 جويلية وإلى غاية 9 أوت 2020 إلى دعم قدرات الراقصين الشبان بالجهات وتمكين الشباب عموما من التعرف على هذا الخطاب الفني، خطاب العقل والجسد.
ويهدف مشروع “جولة في الجهات – بصمات راقصة”، علاوة عن اكتشاف المواهب بغاية تمكينهم من فرص لصقل مهاراتهم والتعريف بهم لاحقا، يهدف لتعريف ببالي أوبرا تونـس في كامل تراب الجمهورية. 
يعمل بالي أوبرا تونس اليوم من خلال هذا المشروع في نسخته الأولى على دعم حق النفاذ والتمتع بالثقافة وتنوع التعبيرات الثقافية  والفنية في كامل تراب الجمهورية وكذلك تنمية القدرات للمبدعين الشبان.
ولقد نجح بالي أوبرا تونس رغم حداثة تأسيسه في شق طريقه في عالم الرقص الحديث في تونس وخارجها، حيث تمكن من الإشعاع على المستوى الدولي من خلال أدائه لأعمال فنية لمبدعين كوريغرافيين من ذوي الصيت العالمي بفضل مجموعة الراقصين المتميزين والفريق المؤطر بقطب البالي والفنون الكوريغرافية المتكون من خيرة الفنانين الكوريغرافيين والإداريين المختصين من العاملين ضمنه.
* لمزيد التفاصيل حول التظاهرة والتنسيق الإعلامي
يرجى الاتصال بالسيد محمد امين بن هلال  على الرقم 22267980